الجمعة ١٨ ذي القعدة ١٤٤١ هـ المعادل لـ ١٠ يوليو/ حزيران ٢٠٢٠ م
المنصور الهاشمي الخراساني
* تمّ إطلاق قسم «الدروس» الشامل لدروس العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى المرتكزة على القرآن والسنّة. * تمّ نشر الترجمة العربية لكتاب «العودة إلى الإسلام» أثر العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى.
loading
الإنتقادات والمراجعات
الذهاب
إلى كود
البداية/١٢٣/النهاية
الذهاب
إلى صفحة
انتقادات ومراجعات حول
الكود الرقم الكود موضوع ونصّ الإنتقاد كاتب الإنتقاد تاريخ الإنتقاد التعليق
٣٦ ٣٦
الأحكام؛ الفروع
علي ١٤٣٧/٤/١١
٣٥ ٣٥
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ عترة النبيّ الخاتم وأهل بيته
علي ١٤٣٧/٤/١١
٣٤ ٣٤
الأحكام؛ الفروع
علي ١٤٣٧/٤/١١
٣٣ ٣٣
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ عترة النبيّ الخاتم وأهل بيته
علي ١٤٣٧/٤/١١
٣٢ ٣٢
المقدّمات؛ الحجّة؛ كتاب اللّه؛ دلالة بعض آيات القرآن
مجتبى ١٤٣٧/٢/٢٩
٣١ ٣١
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ المهديّ؛ المنصور الممهّد لظهور المهديّ؛ الإجراءات والأهداف
نظرًا إلى القاعدة التي وضعها العلامة حفظه اللّه تعالى فيما يتعلّق بظهور الإمام المهديّ عليه السلام والتي تنصّ على أنّ ظهوره لا يحتاج إلى اجتماع جميع الناس، بل اجتماع عدد كافٍ منهم، طرأت لي أسئلة وهي على النحو التالي: ١ . هل كمّيّة هذا العدد وكيفيّته تبيّنت له أو علمها عند اللّه؟ ٢ . ألم يكن هذا العدد الكافي موجودًا في زمن الخلفاء السابقين؟ ٣ . نظرًا إلى أنّ الخلفاء السابقين في بعض الفترات التاريخيّة كان لديهم قدر كبير من القوّة؛ كما على سبيل المثال، كان لرسول اللّه في الحرب مع الروم ٣٠٠٠٠ رجل وكان للإمام عليّ في الصفّين ١٠٠٠٠٠ رجل وكان للإمام الحسن في الحرب مع معاوية حوالي ١٢٠٠٠ رجل وكان للإمام الحسين في الكوفة حوالي ١٨٠٠٠ رجل وكان للإمام الصادق في وقت قيام الخراساني حوالي ١٠٠٠٠٠ رجل من الخراسانيّين الذين كانوا يطلبون قيامه وحتّى في أثناء غيبة الإمام المهديّ تهيّأ وانسجم المجتمع الشيعيّ مرارًا لظهوره؛ كما على سبيل المثال، كان الإنتظار والإستعداد لظهوره في زمن الصفويّة عاليًا لدرجة كان أكابر علماء الشيعة كالمجلسي وغيره يحسبون الزمان زمان الظهور ويحسبون الصفويّة ممهّدين للظهور؛ لأنّ أكثر الروايات كانت منطبقة على زمانهم ولكنّه لم يحدث. نظرًا إلى هذه المقدّمة، قولوا لي أين كان الإشكال وما كانت النقوص التي أدّت إلى عدم وصول الأئمّة من أهل البيت إلى أهدافهم؟ ٤ . هل العيوب والخلل التي كانت في السابقين، لا توجد فينا؟ ٥ . ما هي الميزة الخاصة لجيلنا التي لم تكن فيهم في حين يبدو أنهم كانوا أفضل منا من حيث القوّة البدنيّة والروحيّة؟ نظرًا لتعقّد وضعنا وتفاقم ظروفنا ونقاط ضعفنا البدنيّة والروحيّة التي تطورت مع مرور الوقت، لتوفير عدد كافٍ من الأنصار الذين لم يوجد مثلهم في الماضي، هناك حاجة إلى ألطاف إلهيّة خاصّة وكذلك اهتمام خاصّ من جانب الإمام المهديّ أرواحنا فداه.
هادي هنرجو ١٤٣٧/٢/١٥
٣٠ ٣٠
الأحكام؛ الفروع
داوود ١٤٣٧/٢/٤
٢٩ ٢٩
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ الأنبياء
١ . من الصفحة ١٧٢ إلى الصفحة ١٧٤ من كتاب «العودة إلى الإسلام» قد تركز الكلام على عصمة الأنبياء. يعتقد الشيعة الإماميّة بأنّ الأنبياء كانوا معصومين من أيّ نوع من الخطأ والذنب كبيرة كان أو صغيرة وعمدًا كان أو سهوًا وقبل النبوّة كان أو بعدها ويعتقدون بأنّ ما حكي عن هؤلاء الكرام من الذنب والإستغفار كان من باب ترك الأولى. ما هو رأي جنابه في هذه العقيدة؟ ٢ . في الصفحة ١٧٣ قد أشير إلى أنّ داوود عليه السلام سأل أخاه أن يطلّق امرأته الوحيدة ليتزوّج بها عندما كانت له تسع وتسعون امرأة. السؤال الذي يعرض هو كيف يمكن أن يسأل نبيّ معصوم أخاه مثل هذا السؤال؟! أيّ تبرير يوجد لهذا العمل؟! في تفاسير الشيعة لم يذكر هكذا، بل روي عن الإمام الرضا عليه السلام أنّ داوود عليه السلام لمّا تسوّر الرجلان حائط بيته ودخلا عليه بسرعة لطلب القضاء قلق ورغم أنّه قضى بالحقّ إلا أنّه بسبب القلق لم يلتزم بمبادئ القضاء، فاستمع إلى المدّعي ولم يستمع إلى المتّهم. فلمّا انتبه لذلك استغفر. يرجى توضيح المزيد حول هذا الموضوع.
علي راضي ١٤٣٧/١/٢٤
٢٨ ٢٨
المقدّمات؛ العقل
علي راضي ١٤٣٧/١/٢٤
٢٧ ٢٧
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ المهديّ؛ المنصور الممهّد لظهور المهديّ؛ الهويّة والصفات
يتمّ تقديم عدد من أسئلة الأصدقاء: ١ . قال العلامة الخراساني في الصفحة ٢١٤ من كتاب «العودة إلى الإسلام»: «وإنّي إن تمكّنت في الأرض سأوفيهم جزاء عملهم [يعني الحكّام المحاربين والمفسدين]؛ لأنّ إزالتهم عن طريق المهديّ واجبة على كلّ مسلم كان متمكّنًا منها.» السؤال هو هل لدى جنابه إذن من الإمام المهديّ لهذا العمل أو يعمل برأيه واجتهاده اليقينيّ؟ هل المراد من التمكّن هو تشكيل الحكومة؟ إن كان هكذا فما الفرق بين هذه الحكومة وسائر الحكومات الإسلاميّة؟ ٢ . إنّ جنابه في أحد الأقوال يشبّه نفسه بمسلم بن عقيل. إنّ مسلم بن عقيل كان لديه إذن من إمام زمانه. هل لدى جنابه إذن من الإمام المهديّ؟ إنّ بعض العلماء كالإمام الخميني أيضًا كانوا يعتبرون حركاتهم الثوريّة مأخوذة من قيام الإمام الحسين ولكنّهم ما كانوا يدّعون إذنًا من الإمام المهديّ وكانوا يعملون برأيهم واجتهادهم، مع أنّ مجرّد الرأي والإجتهاد لا يفيد اليقين فيما يعتقد العلامة. ٣ . كما أنّ الإمام المهديّ عليه السلام موعود، يجب أن يكون الدعاة إليه والممهّدون لظهوره أيضًا موعودين بحكم العقل السليم؛ لأنّ العقل يحكم أن يبشّر بهم رسول اللّه وسائر أئمّة أهل البيت ويسوقوا الناس إليهم. مع ذلك لماذا يصرّ العلامة الخراساني على أن نتّكئ فقطّ على الأمور اليقينيّة التي جاءت في كتاب «العودة إلى الإسلام» ولا نتّكئ على الأحاديث المعتبرة التي تشير إلى الخراساني الموعود؟ كيف نصل إلى اليقين التامّ في هذه الحالة؟ في جملة الأحاديث التي وردت عن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله وسلّم وأمير المؤمنين وسائر أئمّة أهل البيت قد تمّت الإشارة إلى الصفات التالية لمعرفة أحد نوّاب الإمام المهديّ عليه السلام الخاصّة: - صاحب الرايات السود - خراساني - حسني أو حسيني - شابّ وضيء الوجه - في كفّه اليسرى خال. - على مقدّمة جيشه شعيب بن صالح التميمي. - تجيبه كنوز الطالقان. - يحارب بني أميّة (السفياني) في آخر الزمان فيغلب عليه. - الإمام المهديّ مخفيّ في جيشه ويهديه و... هذا يدلّ على أنّ رسول اللّه وأئمّة أهل البيت قد اعتبروا بعض الصفات لازمة لمعرفته، كما أنّ سلمان الفارسي لمّا ورد المدينة قام بتطبيق الصفات التي أخذها من الكتب السماويّة على رسول اللّه ووصل إلى اليقين التامّ وآمن بحضرته. يرجى توضيح المزيد عن هذا.
علي راضي ١٤٣٧/١/١٨
٢٦ ٢٦
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ المهديّ؛ المنصور الممهّد لظهور المهديّ؛ الإجراءات والأهداف
زهرة. م ١٤٣٧/١/١٤
٢٥ ٢٥
المقدّمات؛ العلم؛ موانع اكتساب العلم؛ التقليد
سبحان ١٤٣٦/١١/٢
٢٤ ٢٤
الأحكام؛ الفروع
بهنام ١٤٣٦/٨/١٥
٢٣ ٢٣
المقدّمات؛ العقل
محمّد تقوي ١٤٣٦/٨/١١
٢٢ ٢٢
المقدّمات؛ العلم؛ موانع اكتساب العلم؛ التقليد
شاطئ الحرّيّة ١٤٣٦/٧/٢٦
الذهاب
إلى كود
البداية/١٢٣/النهاية
الذهاب
إلى صفحة
حمل مجموعة الإنتقادات والمراجعات
الإنتقادات والمناقشات حول نهضة العودة إلى الإسلام
لا مانع من أيّ استخدام أو اقتباس من محتويات هذا الموقع مع ذكر المصدر.
×
هل ترغب في أن تصبح عضوًا في النشرة الإخبارية؟